الصفحة الرئيسية
أخبار
مقالات
مقابلات
تحقيقات
تحاليل
من نحن
اتصل بنا
الصفحة الأساسية > أخبار > اللقاء: ضمائر الشيوخ عصية على الشراء

اللقاء: ضمائر الشيوخ عصية على الشراء

[2017-03-18 20:04:43 ]18 آذار (مارس) 2017


وجه مجلس الشيوخ البارحة صفعة قوية للنظام المستبد، عند ما رفض التعديلات الدستورية المعروضة عليه، والتي سعى رأس السلطة إلى فرضها على الشعب الرافض لها، الشيء الذي جعله يتراجع عن التزامه لمحاوريه بعرضها على الاستفتاء الشعبي. فبإسقاط المجلس لتلك التعديلات الدستورية غير التوافقية، التي هي في الواقع، مجرد تطبيق عملي لخطاب النعمة في شهر مايو الماضي، يكون قد رد للبرلماني هيبته وللمواطن كرامته، رغم الإغراءات الكثيرة، التي أغدقها رأس النظام على أعضائه، بغية شراء ضمائرهم، التي تبين بالدليل أنها عصية على الشراء، وتأبى الدنية في وطنها. إننا في حزب اللقاء الديمقراطي الوطني،
- نهنئ مجلس الشيوخ على رفضه لهذه التعديلات الدستورية، التي اقترحت خارج التوافق الوطني، والتي استسهل النظام تمريرها من خلال البرلمان، معتقدا أنه مجرد دمية في يده يعمل بها ما يشاء.
- نؤكد مساندتنا القوية لهذا الموقف الوطني الأصيل، الذي وجهت من خلاله هذه الغرفة صفعة قوية لنظام الاستبداد، وردت الاعتبار للبرلماني، وأعادت اللحمة بينه وبين المواطن.
- ندعو كافة الخيرين في هذا البلد إلى التلاحم والوقوف بقوة أمام صلف وعنجهية وأحادية هذا النظام، الذي لا يقيم وزنا لمواطن ولا لوطن.