الصفحة الرئيسية
أخبار
مقالات
مقابلات
تحقيقات
تحاليل
من نحن
اتصل بنا
الصفحة الأساسية > أخبار > جديد تطورات أزمة الصيادين الأجانب بموريتانيا

جديد تطورات أزمة الصيادين الأجانب بموريتانيا

[2017-02-01 16:07:59 ]1 شباط (فبراير) 2017


أفادت تقارير صحفية سنغالية أن موريتانيا رحلت 40 صيادا سنغاليا كانت أوقفتهم ضمن آخرين قبل أيام، وذلك بعد مصادرة السلطات الأمنية الموريتانية زوارق 130 صيادا سنغاليا اعتقلوا في كل من نواكشوط وانواذيبو لأسباب مختلفة منها ما يتعلق بالصيد في مناطق محظورة ومنها ما يتعلق بشروط أوراق الإقامة.

وتواصل السلطات الموريتانية منع الصيادين السنغاليين في نواكشوط من الصيد ضمن الجهود المبذولة لتنفيذ ترتيبات جديدة اعتمدتها مؤخرا إدارة الصيد الموريتانية لإلزام أصحاب القوارب بالإبلاغ عن جميع العناصر الأجنبية العاملة فيها ضمانا لحصولها على ترخيص بالصيد من طرف الجهات الوصية.

وكان خفر السواحل الموريتاني قد أطلق النار على زورق سنغالي نهاية الأسبوع المنصرم بعد دخوله المياه الموريتانية دون إذن من السلطات مما أدى إلى إصابة ثلاثة من ركابه حالة أحدهم حرجة.

وتأتي هذه الحادثة في ظل عدم توصل الطرفين الموريتاني والسنغالي لاتفاق بشأن السماح للسنغاليين بالصيد في المياه الموريتانية.

ويقول الصيادون التقليديون إن قطاعهم تأثر كثيرا بتوقيع السلطات الموريتانية اتفاقية مع الشركة الصينية التي يتهمونها باتباع إجراءات خطيرة دون أدنى رقابة من السلطات المعنية وهو ما ستكون له نتائج وخيمة على القطاع وفق تعبير الصيادين المتضررين.