الصفحة الرئيسية
أخبار
مقالات
مقابلات
تحقيقات
تحاليل
من نحن
اتصل بنا
الصفحة الأساسية > أخبار > بطل جريمة اغتصاب فتاة نواكشوط يروي تفاصيل مثيرة حول العملية

بطل جريمة اغتصاب فتاة نواكشوط يروي تفاصيل مثيرة حول العملية

[2017-01-25 17:04:45 ]25 كانون الثاني (يناير) 2017


كشفت التحقيقات مع سائق سيارة الاجرة الذي اغتصب فتاة صحرواية تفاصيل مثيرة حول الحادثة.

ووفق تلك الاعترافات، فإن السائق التاكسي سيدي ولد ابراهيم مغتصب الفتاة الصحراوية ربيعة الذي تم اعتقاله في مدينة كيفة بعد مطاردة مثيرة من الشرطة الموريتانية، انه لم يكن علي نية القيام بجريمته ضد ربيعة قبل سؤالها لاحد الركاب عن مكان معروف في نواكشوط وقولها له بانها لا تعرف المدينة حينها قرر تنفيذ جريمته وبقي وحيدا مع الفتاة حيث اخذ بها الطريق الخلفي لمزارع دار النعيم واستخدم معها العنف لادخالها في عريش مهجور وقد أكدت له الفتاة بانه لديها مبلغ مائة ألف أوقية وعرضت عليه أن ياخذه مقابل ترك عرضها واغتصابها لكنه تظاهر بالقبول وبعد تسليمه المبلغ غدر بها وبدا باغتصابها وقال بان الفتاة قاومته بشراسة ولكنه تمكن من تقييدها بملحفتها وهتك عرضها مرات متعددة قبل أن يتركها في مكان الجريمة واشار إلي انه قام بعدة عمليات سرقة لزبائنه ولكنه المرة الاولي التي يرتكب جريمة الاغتصاب مع السرقة.